Category Archives: صناعة

“سيارة رخيصة خلال شهرين” .. اتفاق سوري – إيراني لإحياء “سيامكو

الياسمين نيوز

أعلن وزير الصناعة زياد صباغ عن الاتفاق مع الوفد الإيراني على إعادة تشغيل الشركة السورية – الإيرانية لصناعة السيارات “سيامكو” وإحيائها من جديد.

جاء ذلك خلال لقاء جمع وزير الصناعة أمس مع وفد إيراني ممثلا بالدكتور سورنا ستاري معاون رئيس الجمهورية الإيرانية للشؤون العلمية والتقنية والسفير الإيراني بدمشق جواد ترك آبادي.

واعتبر وزير الصناعة أن الاجتماع مهم لتحريك عجلة الاقتصاد والنهوض صناعياً واقتصادياً بعد الحرب التي تعرضت لها سوريا.

وتم الاتفاق مع الوفد الإيراني على إعادة تشغيل الشركة السورية – الإيرانية لصناعة السيارات “سيامكو” وإحيائها من جديد، مؤكدين على تفعيل علاقات التعاون والمشاريع المشتركة بين البلدين إضافة إلى إعادة تفعيل الخط الائتماني المشترك والمشاريع التي توقفت نتيجة الحرب.

وكان عضو مجلس المديرين في الشركة السورية الإيرانية لتصنيع السيارات “سيامكو” أسعد وردة أكد أنه في حال سمح للشركة بالعودة للعمل ستطرح خلال شهرين سيارة رخيصة في سوريا.

وفي عام 2019، أفاد المسؤول في شركة “سيامكو” إياد العابد، لوكالة “سانا”، بأنه سيتم إنتاج سيارات بمواصفات عالمية وبأسعار تتراوح بين 5–10 ملايين ليرة سورية.

وتأسست الشركة السورية-الإيرانية لتصنيع السيارات “سيامكو” خلال 2007 وأقامت معملها ضمن “المدينة الصناعية في عدرا” بريف دمشق، وأنتجت سيارة شام كأول سيارة مصنعة في سوريا.

يذكر أن شركات تجميع السيارات توقفت عن العمل منذ تشرين الثاني 2019، بعد منع استيراد مكونات السيارات بهدف توفير ئالأجنبي لأمور أهم، وشمل القرار “سيامكو”.

وأوقفت سوريا استيراد السيارات الكاملة منذ 2011 وسمحت فقط باستيراد قطع السيارات وتجميعها محلياً، بعد أن كانت اتجهت في عام 2007 إلى تجميع السيارات وطرحها بأسماء جديدة، إذ طرحت سيارة “شام” في العام نفسه بعد إنتاجها من قبل “سيامكو”.

الحكومة السورية تدعو الصناعيين الذين هجروا أن يعودوا

الياسمين نيوز

وافقت الحكومة على السماح بإقامة معرض «صنع في سورية» التخصصي للألبسة والنسيج ومستلزمات الإنتاج انطلاقاً من أهميته الاقتصادية لجهة دعم الصناعة الوطنية، على أن يتم التشدد في الإجراءات المتخذة لجهة تخفيض عدد القادمين من خارج سورية وحصرهم بفئة التجار الذين يمتلكون سجلاً تجارياً والتأكد من إجراء اختبار كورونا، وأخذ الاحتياطات اللازمة في المعرض.

وزير الصناعة أكد أهمية إقامة معرض «صنع في سورية» في ظل الحصار الاقتصادي وبعد سنوات الحرب الطويلة الصناعة الوطنية تنهض من تحت الركام بعد الدمار الممنهج على أغلبية المنشآت الصناعية، مؤكداً أن هذا المعرض جاء بتوقيته ليؤكد دور وأهمية الصناعة السورية في توليها زمام المبادرة لتكون قاطرة النمو كما كانت سابقاً وكما ستكون لاحقاً لافتاً إلى أن الصناعة هي أحد الأعمدة الأساسية في الاقتصاد السوري أي كما الزراعة وسورية بلد زراعي صناعي نلبس مما نصنع ونأكل مما نزرع هذا الشعار يتوج الصناعة في سورية المعول عليها، في العام 2021 مع بدء مرحلة إعادة الإعمار وإعادة عجلة الصناعة الوطنية ليكون هذا المعرض منطلقاً ودعوة للصناعيين الذين هجروا قسراً عن معاملهم ومنشآتهم ليعودوا إلى البلد ويقفوا إلى جانب الصناعيين الموجودين في سورية لإعادة ألق الصناعة الوطنية كما كانت، وأضاف الوزير: إن لهذا المعرض أبعاداً ورسائل متعددة تنطوي تحت عنوان «صنع في سورية» هذا العنوان الكبير الذي نطمح أن تكون منشآتنا الصناعية تنطلق من خلاله إلى خطوات متقدمة بشقيها العام والخاص ولتحقيق الأهداف المنشودة للنهوض بالصناعة الوطنية وإعادة إعمار هذه البلد بأيد وطنية.

 

وحول الدعم المقدم قال: إن هناك دعماً مطلقاً لهذا المعرض معنوياً ومادياً مشيراً إلى أن غرف الصناعة راسلت ودعت العديد من الشركات التجارية للدول الصديقة وسوف يتم تقديم العديد من التسهيلات للشركات لأنه فرصة لتحسين التبادل التجاري في ظل الحصار الجائر على سورية.

معاون وزير الكهرباء يرد على غرفة الصناعة: التقنين في المدن الصناعية قرار اللجنة الاقتصادية وهو مؤقت

الياسمين نيوز

بين معاون وزير الكهرباء نضال قرموشة أن برنامج التقنين الجديد في المدن #الصناعية وزيادة ساعات التقنين هو قرار لجنة اقتصادية وتطبيقه #مؤقت ومحدود حتى نهاية شهر شباط المقبل وسببه هو توزيع أعباء التقنين الحالية في الكهرباء بين مختلف القطاعات الصناعية والاستخدامات المنزلية وغيرها خلال الظروف الحالية والحفاظ على ساعات تقنين منزلية مقبولة تسمح للمواطنين بتأمين احتياجاتهم الأساسية من الطاقة الكهربائية لتأمين تشغيل محركات المياه المنزلية وتسخين المياه وغيره من الاستخدامات الضرورية للطاقة الكهربائية المنزلية.

أي إن هذا القرار ليس من بـاب #الرفاهية وإنما عملية إدارة الطاقة الكهربائية المتاحة بين مختلف الأغراض وإن الصناعيين من حقهم تأمين كل مستلزمات التشــغيل لمنشآتهم من حوامل الطاقة لكن ضمن الممكن والمتاح، وعن أثر هذا التقنين على رفع تكاليف الإنتاج ورفع أسعار السلع والمنتجات الصناعية في السوق بين أن ذلك غير وارد لأن التقنين المستجد في المدن الصناعية محدود وعمره الزمني لا يتجاوز 40 يوماً وبين أن العديد من التقديــرات تشير إلى أن نسبة كلف حوامل الطاقــة في إجمالي كلف الإنتاج الصناعي بين 3-5% في معظم الصناعات المحلية وأن وزارة الكهرباء داعمة للنشاط الصناعــي وتحاول تأمين الطاقة الكهربائيـة للمنشآت الصناعية وفق المتاح وضمـن تعرفات مدعومة حيث تصل كلفــة إنتاج الكيلو الواط الواحد من الكهربــاء لأكثر من 108 ليرات على حــين معظم فواتير كهرباء الصناعيين ما بين 30-40% للكيلو الواط حسب الشريحة والاستهلاك، وأنه في المحصلة الصناعيون شركاء في الاقتصاد الوطني والحكومة تعمل على دعم الإنتاج الصناعي وتأمين كل متطلباتــه والمستلزمات الأساسية، مبيناً عدم وجود أي نية لتعديــل تعرفة الكهرباء حالياً سواء الكهربـاء المنزليـة أم الصناعية.
ويأتي حديث معاون الوزير بعد تصريح لمصدر في غرفة صناعة دمشق وريفها لـ«الوطن» بين فيه أنه لم يكن هناك أي تنسيق مسبق مع وزارة الكهرباء حول زيادة ساعات التقنين المطبقة في المدن الصناعية وأن هذا القرار يخالف اتفاقات سابقة بين الصناعيين والجهات الحكومية والتي كانت تنص على برنامج تقنين خاص في المدن الصناعية يبدأ من ظهر يوم الخميس حتى صباح السبت بما يسمح بدعم حركة الإنتاج والصناعة وتوفير الطاقة الكهربائية التي تحتاجها خطوط الإنتاج في المدن الصناعية وجذب الصناعيين من المناطق السكنية إلى المدن الصناعية.
واعتبر أنه مع غياب البدائل وحوامل الطاقة سيتجه الصناعي إما إلى السوق السوداء وشراء حوامل الطاقة (المحروقات) بأسعار مرتفعة وبالتالي ارتفاع كلف الإنتاج وإما إلى خيار التوقف الجزئي عن الإنتاج وهما خياران يضران في الإنتاج.
وإن ارتفاع كلف الإنتاج حالياً مع ضعف القدرة الشرائية يسهم في انخفاض المبيعات في السوق المحلية والتصدير وخاصة أن الصناعة السورية تحاول الوصول إلى الأسواق الخارجية التي فقدتها بسبب الحرب على سورية.

غرف صناعة وتجارة دمشق يدا بيد.. وتعاون مع السورية للتجارة

الياسمين نيوز

صادقت غرفة صناعة ريف دمشق على مذكرة التفاهم للغرفة مع غرفتي تجارة دمشق وريفها حول اعتماد رسوم تصديق فواتير المنشأ للبضائع المصدرة، وذلك خلال الاجتماع الذي عقد بحضور الصناعيين ورئاسة سامر الدبس رئيس الغرفة، وكذلك اعتماد الرسوم الأخرى والخدمات المقدمة في مركز خدمات الصناعيين في الغرفة، وتمت الموافقة خلال الاجتماع على مذكرة التفاهم مع المؤسسة السورية للتجارة للتعاون في مهرجان التسوق الشهري (صنع في سورية) بين الغرفة والمؤسسة.

كما استعرض الصناعيون مستجدات العمل في معرض الصناعات النسيجية الذي سيقام في مدينة المعارض بدمشق خلال الفترة من 11-14 /2 /2021 والموافقة على منح سمات الدخول للزائرين من العراق كما قدمت غرفة صناعة دمشق وريفها الدعم المادي لهذا المعرض.

كما تم أخيراً مناقشة مذكرة التفاهم التي وقعت بين اللجنة المركزية للمعارض في اتحاد غرف الصناعة السورية ولجنتي المعارض في غرفتي تجارة دمشق وريفها بغية النهوض في صناعة المعارض التجارية والصناعية ولدعم الاقتصاد الوطني وفتح أسواق خارجية للمنتج السوري.

ومن الجدير ذكره أن هذا الاجتماع هو الأول خلال العام الحالي لعرض ما تم إنجازه

من أعمال بالتعاون مع الوزارات والجهات الحكومية لمتابعة مطالب الصناعيين ولإيجاد الحلول المناسبة للمواضيع التي تهم العمل الصناعي.

وقد تخلل الاجتماع بداية عرض لبانوراما الغرفة للعام 2020 بعنوان (لأجلك دمشق) والمعدة من المكتب الإعلامي للغرفة لأهم نشاطاتها خلال العام 2020، تلاه عرض أعمال مكتب الغرفة منذ الاجتماع السابق لمجلس الإدارة.

 

الموافقة للمستثمرين الموجودين خارج القطر بنقل آلاتهم ومنشآتهم إلى مقاسمهم في المدينة الصناعية بالشيخ نجار

الياسمين نيوز

في خطوة هامة لاستقطاب الصناعيين والمستثمرين وتقديم التسهيلات اللازمة لهم للعودة إلى منشآتهم

قرر مجلس المدينة الصناعية بالشيخ نجار خلال اجتماعه اليوم برئاسة محافظ حلب حسين دياب الموافقة للمستثمرين الموجودين خارج القطر لنقل آلاتهم ومنشآتهم إلى مقاسمهم في المدينة الصناعية ، بغض النظر عن توافق الصناعة المراد نقلها ، مع منطقة المقسم .

وفي هذا السياق تم منح الموافقة لمستثمرين اثنين لنقل خطوط انتاجهم من جمهورية مصر العربية إلى مقاسمهما في المدينة الصناعية بحلب دون النظر إلى نوع صناعة المقسم .

وأكد المحافظ على أهمية هذه الإجراءات والتسهيلات للمستثمرين ، لعودتهم إلى وطنهم والمساهمة في عودة عجلة الإنتاج ، داعياً جميع الأخوة المستثمرين للعودة إلى مواقع العمل، والمساهمة في البناء ، والنهوض بالاقتصاد الوطني .

وتقرر خلال الاجتماع اعطاء مهلة لغاية2021/3/31 لكافة الصناعيين المخصصين في المدينة الصناعية لاستكمال تراخيص البناء وتسديد رسوم الترخيص وفق الأسعار المحددة سابقاً والبالغة 18500 ليرة سورية للمتر المربع الواحد

وتمت الموافقة على اعطاء مهلة للصناعيين المنتهية رخص البناء العائدة إليهم لتقديم طلبات لتمديد رخصهم لغاية نهاية العام الحالي .
كما تمت الموافقة على معالجة كافة الطلبات المقدمة من قبل الصناعيين في سبيل استكمال المباشرة والإنتاج في منشآتهم .
وبين مدير المدينة الصناعية بحلب ” المهندس حازم عجان ” أن عدد المنشآت المنتجة بلغ /670/ منشأة من كافة الصناعات ، في حين بلغ عدد المقاسم المخصصة في المدينة الصناعية /4264/ مقسماً .
وبلغ حجم الاشتثمار التراكمي /259/ مليار ليرة سورية، منها /21/ مليار ليرة سورية خلال العام الجاري.

وزارة الصناعة مقترح بتبعية جميع الصناعات الغذائية العامة وتسويقها لصالح الوزارة

الياسمين نيوز

طالبت المؤسسة العامة للصناعات الغذائية بحصر جميع الصناعات الغذائية التي تعود ملكيتها للدولة إلى وزارة الصناعة ممثلة بالمؤسسة الغذائية لكونها الجهة صاحبة الاختصاص ولاسيما ورشات الألبان التابعة لوزارة الزراعة.

وأكدت عدم إقامة أي نشاطات جديدة في مجال الصناعات الغذائية إذا لم يكن هناك تنسيق مع وزارة الصناعة.

المؤسسة أشارت في كتاب لها  عليه إلى أهمية إقامة شركة تسويق داخلي لتسويق وتجميع المنتجات الزراعية في أماكن إنتاجها وبالتنسيق مع وزارة الزراعة والاتحاد العام للفلاحين من أجل حصر الكميات وضمان استمرارية العملية الإنتاجية للشركات المصنعة.

واعتبرت أن الأهم هو تقديم الدعم الزراعي للمواد الأولية التي تدخل في الصناعات الغذائية مثل البندورة والحليب وغيرها وذلك من صندوق دعم الإنتاج المحلي أسوة بمادة العنب والقطن والقمح وأن يتم بالتوازي التنسيق مع وزارة الزراعة وهيئة البحوث الزراعية لتحسين المواد الأولية الداخلة في الإنتاج مثل بندورة عصرية وبذار القطن والعنب والقمح والفواكه.

يأتي ذلك بناء على طلب الحكومة الخاص بضرورة اتخاذ كل ما يلزم من إجراءات لتأمين احتياطي من المواد والسلع والمواد المطلوب تقديمها للمواطنين من كل وزارة لحل معظم التشابكات ما يسهم في التعاون وتفادي حدوث اختناقات في توزيع هذه المواد خلال الفترة القادمة لتلبية احتياجات المواطنين.

«الغذائية» ذكرت في كتابها أن لديها تشابكات مالية مع عدة وزارات وخاصة أنها تعتمد في عملها على تأمين المادة الأولية حيث يتم ربط الخطة الصناعية بالخطة الزراعية وفق المواد الأولية المتوافرة محلياً بالتنسيق مع المؤسسة العامة للمباقر لتأمين مادة الحليب الخام والتنسيق مع كل من وزارات التجارة الداخلية وحماية المستهلك والدفاع والموارد المائية وغيرها لتصريف منتجاتها.

 

تجار وصناعيو دمشق وريفها يتبرعون ب 200 مليون ليرة لمتضرري الحرائق

الياسمين نيوز

أطلقت غرفة صناعة دمشق وريفها اليوم مبادرة (برداً وسلاماً سورية) و التي تهدف من خلالها لدعم المتضررين من جراء الحرائق التي ضربت سورية وذلك خلال الاجتماع الذي عقد في مقر الغرفة ضم عدد من رؤساء اللجان القطاعية في الغرفة و عدد من الصناعيين والتجار وعدد من ممثلي الجمعيات الأهلية.

وبحسب سامر الدبس رئيس الغرفة فإن قيمة المساعدات المادية بلغت بعد ساعات من بدء الاجتماع أكثر من 200 مليون ليرة سورية.

وفتح باب التبرع للمشاركين في الاجتماع، والتواصل عبر الهاتف مع عدد من الصناعيين ورجال الأعمال الذي أبدى العديد منهم استعدادهم للمشاركة في الحملة ووصلت قيمة التبرعات إلى اكثر من ٢٠٠ مليون ليرة كانت أعلى المبالغ من وسيم القطان وعامر خيتي بقيمة ٤٠ مليون ليرة لكل منهما ومحمد حمشو ٣٠ مليون ليرة وسيارة مواد غذائية، ومن أديب كبور ٢٠ مليون ليرة إضافة سيارة من منتجات شركته، وسامر الدبس بخمسة مليون ليرة، وفؤاد العاصي شركة الهرم ١٠ ملايين ليرة، وطريف الاخرس ٢٠ مليون ليرة، وشركة دعبول مدار للألمنيوم ١٠ مليون ليرة وهيثم جود “٥” مليون ليرة وسيارة مشروبات غازية، ومحمد أكرم الحلاق شاحنة منظفات ومهند دعدوش ألبسة ولادية ومبلغ نقدي، وحسام عابدين ٢ مليون ليرة ومواد عينية، وطلال قلعة جي مواد عينية ومبلغ نقدي هو مليون ليرة، ولؤي نحلاوي كمية من مدافئ، وعدنان الساعور ٢٠ طنا من المواد غذائية، وشموط شاحنة مواد غذائية، وزنبركجي تبرع مادي لم يحدده وبسام سلطان البسة أطفال بقيمة ١٠٠ الف ليرة، ومحمود المفتي مواد عينية ومبالغ نقدية ووضاح الخضر مليون ليرة وسيارة أغذية وشركة بتنجانة اخوان تبرع بالتكفل بمصاريف زراعة ١٠ الاف شجرة زيتون ومواد عينية غذائية ومنظفات وحسام عابدين مبلغ نقدي مليون ونصف وايمن مولوي مواد منظفات ومليون ليرة وهشام عربي الحلبي مليون ليرة ومحمد العقاد ٢ مليون ليرة ومحمد خورشيد معمل بوظة امية سيارة سكر وعمار البردان سيارة معلبات وحسام الطير 5ر1 مليون ليرة وزهير داوود للحلويات ٢ مليون ومازن حسن تاجر مليون ليرة وغسان الكسم رامكو مليون ونصف ليرة وزياد خلوف مليونين وسيارة مواد عينية وربى عبود سيدة اعمال مليون ليرة ومحمد الكل مبالغ نقدية وعينية.

وقالت مواقع اعلامية مقربة من الغرفة ان القصد م نشر المبالغ المتبرع بها هي بهدف تحفيز باقي رجال الأعمال والشركات للمساهمة في هذه المبادرة لتغطية أكبر جزء من احتياجات المتضررين و ليس من باب آخر، واشارت إلى أن البعض من التجار ورجال أعمال اعتذروا عن المساهمة لظروفهم الخاصة

وزير الصناعة: «لا تكفينا ميزانية الدولة لعاميين لإعادة بناء المنشآت والمعامل .. ولكن ليس بالمستحيل

الياسمين نيوز

صرّح وزير الصناعة زياد صباغ ، بأنه لإعادة بناء المنشآت والمعامل التي دمرها الإرهاب «لا تكفينا ميزانية الدولة لعاميين»، مبيناً أن إعادة إقلاع المنشآت الصناعية ليس بالأمر السهل، «لكن بالتأكيد سنعمل ضمن الإمكانيات المتاحة والمتوافرة لإعادة تشغيل وإقلاع خطوط الإنتاج حتى المدمرة جزئياً، بحيث يمكن استثمار كل الطاقات».
وأضاف: «هناك عناوين عريضة وخطوط يتم العمل عليها خلال المرحلة الراهنة تركز على الاهتمام بالصناعات المتوسطة والصغيرة، وخاصة التي تعتمد على المنتجات الزراعية».
وأكد أهمية معالجة موضوع اقتصاد الظل، ومتابعة الورشات غير المرخصة التي تستنزف موارد الخزينة العامة للدولة، إضافة للعمل على محوري إصلاح القطاع العام الصناعي والإداري، وقد تم الوصول إلى مرحلة مهمة في هذا المجال، ويتم العمل على استكمال برنامج الإصلاح الإداري على مستوى الوزارة وتحليل البيانات لإعادة الهيكلية لكل الوزارة.
أضاف الوزير: «يجب ألا نتخلى عن مسؤوليتنا جميعاً، سواء الوزير أو المديرون العامون، ويجب ألا نعمل كساعي بريد، يوجه المدير كتب إلى الوزارة، والوزير يحولها بدوره إلى رئاسة مجلس الوزراء للبت فيها، إذ هناك صلاحيات للوزير والمدير يجب استخدامها، بحيث لا يتم إلقاء كل اللوم على الحكومة، خاصة».
وتابع القول: «القانون أعطى المديرين العامين العديد من الصلاحيات، لكنهم تخلوا عنها، والقانون واضح، وأي ثغرة فيه يمكن تعديلها وفق المصلحة العامة».
وختم بالقول: «منفتحون على موضوع التشاركية في جميع القطاعات، ونرحب بأي مساهمة، ولاسيما من القطاع الوطني المحلي، إضافة للتعاون مع الدول الصديقة، وسيكون هناك تعاون مع غرف الصناعة لمعالجة معاناة الصناعيين».

الوطن

خطة وزير الصناعة الجديد : تطوير القطاعات العام والخاص والحرفي واتحاد وغرف الصناعة ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة

الياسمين نيوز

قال وزير الصناعة زياد صبّاغ: «إن قطار الصناعة مستمر، ويبدأ باكورة أعماله من النقطة التي وصل إليها، وبرؤية جديدة للمرحلة المقبلة، لا تنسف الماضي، وإنما تبني على الإيجابيات وتعزّزها، وتعالج السلبيات بإجراءات وبرامج وخطط جديدة سيتم اعتمادها ضمن السياسات الاقتصادية الحكومية».
جاء ذلك خلال اجتماعه اليوم مع المعاونين وعدد من المديرين والمستشارين، مؤكداً المحاور الأساسية التي تحدث عنها السيد رئيس الجمهورية بشار الأسد وآلية العمل المستقبلية للوزارة، وأهمية العمل كمؤسسة وفريق واحد، والتراتبية الوظيفية.
وشدّد الوزير على أهمية أن تأخذ كل مديرية دورها، والعمل مع المؤسسات على الإنتاج المسوّق وتحقيق الريعية الاقتصادية وزيادة الإنتاج وتحديد ربح معياري لكل صناعة بنسبة من رأس المال وزيادة القيمة المضافة، والاهتمام بالقطاعين الخاص والحرفي، وإحياء الحرف التي اندثرت، لأنها تراثنا التاريخي، وركّز على الاهتمام بالمعلوماتية والتخفيف من الورقيات.
ولفت إلى اعتماد رؤية للمرحلة المقبلة تعتمد على أربعة محاور أساسية، تتمثل أولاً: بتطوير القطاع العام الصناعي وتعزيز الإنتاج الصناعي علمياً وفنياً ومالياً وتلبية جزء من حاجة السوق المحلية من المنتجات والسلع، والاستثمار الأمثل للعمالة.
أما المحور الثاني : فيشمل تطوير القطاع الخاص من خلال تطوير عمل الاتحاد وغرف الصناعة السورية، وزيادة الإنتاج كمّاً ونوعاً، وتلبية حاجة السوق من المنتجات بسعر مناسب، ومعالجة ملف اقتصاد الظل.
وسيتم العمل في المحور الثالث على تطوير القطاعات الحرفي والأسري والتقليدي من خلال تعزيز دور هذا القطاع كمولد للدخل والإنتاج.
أما المحور الأخير: فيتضمن زيادة القيمة المضافة للمنتج الصناعي السوري وفق محاور التصنيع الزراعي والحيواني ودعم الشركات الصغيرة والمتوسطة.
ونوّه الوزير بأنه يتم العمل حالياً على وضع خطط تفصيلية وبرامج زمنية لتحقيق كل تلك الأهداف.

 

وزارة الصناعة: خطين جديدين لتعبئة الأوكسجين

الياسمين نيوز

أقامت وزارة الصناعة خطين جديدين لتعبئة الأوكسجين النقي في شركة حديد حماة، وذلك لتأمين حاجة المشافي العامة والخاصة والمراكز الطبية والمواطنين من المادة، وفقاً للمواصفات الطبية القياسية الممتازة، وذلك نظراً لزيادة الطلب على المادة، وفي إطار التصدي لفيروس كورونا المستجد.

وحسب بيانات للوزارة، حصلت عليها «الوطن»، فإن سعر أسطوانة غاز الأوكسجين 2700 ليرة لحجم 40 لتراً، وذلك وفقاً لتسعيرة وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك.

وتبلغ الطاقة الإنتاجية للخطين 2500 متر مكعب في الساعة، بواقع 1250 متراً مكعباً لكل خط.

luxywigs
Longevity. synthetic wigs and toppers do not last as long as luxywigs virgin remy human hair wigs. they typically last about 4 - 6 months with daily wear.
Visit Us On FacebookVisit Us On Youtube

High-quality fake richard mille at low prices! Welcome to our website richardmillereplicawatches.com