Category Archives: اقتصاد

#مجلس_الأعمال_السوري_الصيني يناقش آليات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين

الياسمين نيوز

تم اليوم عقد اجتماع الهيئة العامة السنوي لمجلس الأعمال السوري الصيني برئاسة محمد حمشو رئيس مجلس الأعمال السوري الصيني ، وبحضور فنغ بياو السفير الصيني في دمشق و محمد حسنين خليل خدام سفير سورية في الصين الشعبية وعدد من أعضاء مجلس الشعب ورئيس غرفة صناعة دمشق وريفها ورئيس غرفة تجارة حلب ورئيس غرفة تجارة ريف دمشق ورئيس اتحاد المصدرين العرب في سورية ورئيس مجلس الأعمال السوري الإماراتي ومندوبون من وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية ونخبة من التجار والصناعيين.

وناقش المشاركون في اجتماع الهيئة العامة السنوي لمجلس الأعمال السوري الصيني آليات التعاون والتسهيلات المعتمدة في عمليات التعاون الاقتصادي والتبادل التجاري بين البلدين، وطالب المشاركون بتذليل صعوبات التحويلات المالية بين البلدين، وتسهيل أمور الفيزا للتجار وجرى طرح رؤية عمل المجلس للمرحلة القادمة على مستوى المحافظات السورية، وتحسين بيئة التعاون التجاري والاستثماري بين قطاع الأعمال في البلدين، ومساهمته بإعادة إعمار سورية.

وناقش الاجتماع جدول أعمال الهيئة العامة لمجلس الأعمال السوري الصيني وتمت الموافقة على التقرير السنوي المالي لعام2020-2021 وتبرئة ذمة الأعضاء وتفويض مجلس الإدارة بانتخاب مدقق حسابات وتحديد اتعابه // كما تمت المصادقة على الميزانية الختامية ومن ضمن جدول الاعمال أيضا المصادقة على حساب الواردات والنفقات لعام2020 – 2021 وتم التصويت على المقترحات التي نالت الموافقة بالإجماع .

درويش من ملتقى #تطوير_العلاقات_الاقتصادية_والتجارية #السورية و #الايرانية : العمل على تأسيس 3 شركات مساهمة زراعية وصناعية وتجارية

الياسمين نيوز

قال رئيس مجلس إدارة #الغرفة_التجارية_السورية_الإيرانية_المشتركة فهد درويش ان الغرفة وضعت خطة عمل تنفيذية لتطوير العلاقات الاقتصادية بين سورية وإيران التي تطورت بشكل ملحوظ منذ تأسيس الغرفة مع الدعم المقدم من حكومتي البلدين.
وبين درويش خلال كلمة ألقاها في ملتقى تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية السورية والايرانية الذي عقد اليوم في طهران، ان الخطة تتطلب تقديم العدم والامكانيات من الجهات الحكومية بين البلدين ومن اتحادات غرف التجارة والزراعة والصناعة.
و تتضمن الخطة الغاء الرسوم الجمركية بشكل كامل والتي خفضت في 201‪1 الى 4 بالمئة، وتسهيل انسياب السلع بين البلدين من خلال استثناء كل بلد البلد الآخر من قوائم منع الاستيراد، ومساعدة المنتجات السورية للدخول لإيران مراعاة للظروف التي تعانيها سورية، وعدم تنفيذ المعاملة بالمثل في هذا المجال.
واشار درويش الى اقامة 4 معارض للبيع المباشر للمنتجات السورية في إيران وإمكانية الاستفادة من الاسواق المجاورة لإيران والتصدير لها عبر إيران.
وشدد على ضرورة حل مشكلة التحول المالي، من خلال اعتماد بنك خاص في كلا البلدين مع شركتين معتمدين للصرافة يتم التبادل التجاري بينهما على شكل اعتماد مستندي داخلي ضمن البنك وبما يكفل حق المصدر والمستورد.
وفيما يتعلق بمشكلة النقل الذي يتركز على النقل البحري من ايران الى اللاذقية والذي يعاني نتيجة عدم وجود توازن في التبادل التجاري وطول المدة للوصول، فتم اقتراح إحداث شركة مشتركة بين رجال اعمال البلدين تعتمد خط بري بحري وتحل المشكلة بنسبة 50 بالمئة.
كما تحدث درويش عن العمل على تأسيس 3 شركات مساهمة مشتركة بين البلدين توضع الدراسات القانونية لتأسيسها خلال 3 أشهر وستكون الشركة الأولى للإستثمار الزراعي الواعد في سورية والذي تملك ايران خبرة كبيرة فيه، والشركة الثانية صناعية والشركة الثالثة تجارية تعمل بمجال المقاولات للمساهمة بإعمار سورية وتأمين المواد الاولية للبناء.

انطلاق أعمال ملتقى #تطوير_العلاقات_الاقتصادية_والتجارية #السورية و #الايرانية في مدينة #طهران

الياسمين نيوز

بحضور وفد #اقتصاد #سوري عالي المستوى يضم #رؤساء #اتحادات #غرف #التجارة و #الزراعة_السورية ورئيس وأعضاء مجلس إدارة #الغرفة_التجارية_السورية_الإيرانية_المشتركة وعدد من رؤساء و اعضاء مجالس إدارة #غرف #التجارة و #الصناعة و #الزراعة_السورية وعدد من رجال الأعمال السوريين، اضافة لمديري #هيئة_تنمية_وتطوير_الإنتاج_المحلي_والصادرات و #المؤسسة_العامة_للمعارض و #المؤسسة_العامة_للمناطق_الحرة و #السورية_للتجارة

انطلقت #اليوم أعمال ملتقى تطوير العلاقات الاقتصادية والتجارية السورية والإيرانية في طهران لبحث سبل التعاون بين الجانبين وتطويرها في مجال الاستثمارات المشتركة وبحث العوائق التي تواجه التبادل التجاري بين البلدين خاصة بموضوع النقل والتحويلات المالية ومدى استفادة الشركات الإيرانية في حال استثمرت في سورية من حاجة السوق السورية وإمكانية التصدير لكافة الدول العربية دون رسوم جمركية.

وعلى هامش الملتقى أوضح #رئيس_مجلس_إدارة_الغرفة_التجارية_السورية_الإيرانية_المشتركة فهد درويش، إن زيارة الوفد الاقتصادي السوري اليوم إلى إيران ستركز على عدد من النقاط، منها مناقشة قضايا التعاون الاقتصادي وعقد لقاءات مع الوزراء والمسؤولين الإيرانيين، ومعالجة المعوقات التي تواجه التبادل التجاري والتعاون الاستثماري.
وأضاف درويش،الأمن الغذائي موضوع هام ‏ جدا وضروري، ويعمل فريق عمل الغرفة التجارية السورية الإيرانية المشتركة على تفعيل هذا الملف حيث يضم الوفد الاقتصادي الذي يزور طهران رؤساء غرف الزراعة مع رجال أعمال مختصين بالقطاع الزراعي من مختلف المحافظات السورية.

و قد وضع على جدول الأعمال ملف تأسيس شركة مساهمة مع الجانب الايراني تدعم الإستثمار في المجال الزراعي وتسهيل عملية والاستفادة من الخبرات الإيرانية في هذا المجال والتشجيع على تبادل المنتجات الزراعية بين البلدين مع تأمين المواد الزراعية والأسمدة ومستلزمات الانتاج التي يحتاجها هذا القطاع

كما ستتضمن الزيارة عقد الاجتماع المشترك لمجلس إدارة الغرفة التجارية السورية الإيرانية المشتركة وتوقيع مذكرة تفاهم بين الغرفة السورية ونظيرتها في إيران لتعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين، وتشكيل لجان مشتركة لتنفيذ خطة عمل الغرفة.

بدوره بين #رئيس_اتحاد_غرف_الزراعة_السورية محمد كشتو

إمكانية إنشاء شركات استثمار زراعي مشتركة بين البلدين وهذا الأمر سيطرح خلال اجتماعنا مع المعنيين وممثلو القطاع الزراعي السوري مستعدين لذلك، كما ستتم مناقشة إمكانية زيادة الصادرات الزراعية السورية لإيران وإمكانية مقايضة بعض المنتجات بين البلدين.

من جانبه #رئيس_اتحاد_غرف_التجارة_السورية ابو الهدى اللحام أكد ضرورة زيادة التواصل بين رجال الأعمال السوريين والإيرانيين والنقاش حول الفرص التجارية والاستثمارية الممكنة بين الجانبين مشددا على ضرورة إطلاع المستوردين في إيران على تنوع المنتجات السورية وجودتها لزيادة فرص تواجدها في السوق الإيراني .

انطلاق فعاليات ملتقى الاستثمار الاقتصادي بطرطوس

الياسمين نيوز

انطلاق فعاليات ملتقى الاستثمار الاقتصادي بطرطوس.. توظيف المؤسسات الفاعلة وإقامة مشاريع “تحت شعار (الاستثمار بأفكار الشباب لصناعة مستقبل أفضل) على إقامة مشاريع تنموية خدمية تسهم بالنهضة الاقتصادية.
ويهدف الملتقى الذي تقيمه الغرفة الفتية الدولية بطرطوس بالتعاون مع وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك وغرفة تجارة وصناعة طرطوس و مشاركة هيئة الاستثمار السورية وهيئة البحث العلمي ومركز تنمية الاستثمارات السورية الدولية إلى إيجاد صلة وصل بين المستثمرين وأصحاب المشاريع سواء القائم منها على أرض الواقع أو تلك التي ما زالت على شكل أفكار تنتظر التنفيذ.

وناقش الملتقى بجلساته الثلاث محاور عدة منها القوى الاقتصادية الداعمة لمحافظة طرطوس وتوظيف المؤسسات الفاعلة لدعم المشاريع الاستثمارية مع تقديم رؤية نحو الاستثمار الأمثل للموارد البشرية.
حضر الملتقى ساتندر كومار يادي الملحق التجاري القائم بأعمال السفارة الهندية ومحمد جواد نوري الملحق التجاري للجمهورية الإسلامية الإيرانية وأدهم عبد الدين رئيس مركز تنمية الاستثمارات السورية الدولية

المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء ينهي أعماله بعدد من التوصيات

الياسمين نيوز

اختتمت اليوم الثلاثاء فعاليات المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة، حيث وزعت الشركة الراعية للمؤتمر درع تكريم لوزارة الكهرباء ممثلة بوزيرها “غسان الزامل”، وقبل الختام استمع الحضور إلى عدد من التوصيات التي خرج بها المؤتمر ومنها مطالبة الأمم المتحدة بالعمل على رفع العقوبات الاقتصادية أحادية الجانب وأثرها على قطاع الكهرباء، والسماح للقطاع الخاص بالمشاركة في تحمل مسؤولية أكبر والدعوة إلى تفعيل سياسات الترابط بين قضايا المياه والغذاء والطاقة لتحقيق استدامة الموارد والربط الكهربائي بين الدول العربية.

ودعت التوصيات إلى تشجيع وتسهيل إقامة الشركات المساهمة وخصوصاً في مجال الطاقة المتجددة والكهرباء، والتأكيد على دراسة الأسعار الواردة في قرار تعرفة التغذية ووضع تعرفة لكل نوع طاقة وإصلاح وترشيد تعرفة الكهرباء والمياه وأهمية وضع سياسات وأطر مؤسساتية مناسبة ومتكاملة لقطاع الكهرباء.

وطالبت التوصيات بتكليف “المركز الوطني لبحوث الطاقة” مع الجهات المعنية لإعداد دراسات فنية واقتصادية “للكمون الطاقي” المتاح لطاقة “الأمواج” وطاقة “جوف الأرض”، وإعطاء الأولوية لمشاريع وتجهيزات الطاقة المتجددة لجهة تأمين القطع الأجنبي ودراسة إمكانية اعتبار أصول مشاريع الطاقة المتجددة القائمة كجزء من قيمة الضمانات المقدمة للحصول على التمويل لمشاريع الطاقة المتجددة الجديدة.

وأشارت التوصيات إلى ضرورة زيادة الأراضي المخصصة لصالح وزارة الكهرباء لطرحها للاستثمار بمشاريع الطاقة المتجددة والتأكيد على ضرورة خلوها من الإشغالات لتمكين المستثمرين من إقامة مشاريعهم، وضرورة بناء القدرات الفنية والإدارية للشباب في مجال الطاقة المتجددة والكهرباء بالتعاون مع المنظمات الإقليمية والدولية للقطاعين العام والخاص وتطوير التشريعات الناظمة لرفع كفاءة الطاقة وتقديم التسهيلات اللازمة لها.
وانطلقت فعاليات المؤتمر الأول للاستثمار في قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة بحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس “حسين عرنوس” وعدد من الوزراء والسفراء والمحافظين ووفود عربية وأجنبية.

يشار إلى أن المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء أقيم تحت رعاية وزير الكهرباء المهندس “غسان الزامل” بهدف توسيع دائرة الاستثمار في مجال الطاقات المتجددة والكهرباء، حيث أقامته وزارة الكهرباء ومؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات يومي 15 و16 من أيار الجاري، في فندق “مدينة الياسمين” بدمشق.

وعرض المؤتمر الذي أقيم تحت شعار “الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء محرك التنمية المستدامة في سورية” الفرص الاستثمارية في الطاقات المتجددة ومحفزات الاستثمار الحكومية، وبحث عن فرص لتمويل مشاريع الطاقات المتجددة وعرض وناقش تحديات الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء والحوافز التي يمكن تقديمها لتطوير الاستثمار، إضافة لتشجيع دخول الاستثمار الخاص والمشترك في قطاع توليد وتوزيع الكهرباء وإيجاد صيغ مبتكرة لتطوير العمل في قطاع الكهرباء وفتح باب الحوار لمناقشة تجارب الدول لتطوير إدارة القطاع وسوق الكهرباء.

وتأسست مؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات عام 2017 وتعنى بتنظيم المعارض والمؤتمرات وتهتم بشكل كبير بالإضاءة على النواحي الاقتصادية والاستثمارية وتوطيد الصلات ما بين رجال الأعمال والمستثمرين وقطاع الأعمال، وتعنى بتطبيق ما يرد في المؤتمرات التي تنظمها وتتابع تطبيقها على أرض الواقع بما يضمن استمرار تنمية الاقتصاد وتفعيل التبادل التجاري ما بين سورية وشركائها التجاريين وتذليل كل الصعوبات التي تطرأ على القوانين ومراجعتها مع المعنيين عبر إطلاق ملتقيات ومنتديات ومؤتمرات اقتصادية تهم المجتمع السوري بشكل عام وقطاع الأعمال السوري بشكل خاص

وزير الكهرباء خلال المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء: لن يكون هناك خصخصة لقطاع الكهرباء

الياسمين نيوز

أكد وزير الكهرباء “غسان الزامل” ” أن كل أمور التعاون بين القطاعين العام والخاص في مجال الكهرباء مفتوحة للتداول، لافتاً إلى أن الدولة تمنح القروض للقطاعين والوزارة كقطاع عام لديها مشاريع خاصة ممولة من الحكومة السورية في كل مجالات الطاقة الكهربائية سواء المتجددة أو الأحفورية.

وبيّن “الزامل” خلال المؤتمر الأول للاستثمار في قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة الذي انطلق اليوم أن الحكومة هي الأساس والمحرك والقائد للطاقة الكهربائية وهذا لا يمنع أن يكون جزء من الاستثمارات للقطاع الخاص، مؤكداً أن مشاركة القطاع الخاص أساسية في كل دول العالم وفي كل القطاعات، منوهاً أن الحكومة لن تتخلى عن القطاع الكهربائي وكل التوليد الحالي في سورية هو توليد حكومي وسيستمر حكومي وهذا لا يمنع أن يكون القطاع الخاص داعم في بعض المشاريع، لافتاً إلى أهمية الاستفادة من المرونة الموجودة في القطاع الخاص، الأمر الذي يدفع الحكومة للتوجه إلى إدخال القطاع الخاص في التوليد وبيع الطاقة الكهربائية لمؤسسة الكهرباء وتوزيعها للمواطنين.

وأوضح “الزامل” أنه لن يكون هناك خصخصة لقطاع الكهرباء بل سيشارك القطاع الخاص الحكومة ضمن جزء من الاستثمارات وهذا موجود في كل دول العالم، لافتاً إلى ان الوزارة وضعت العديد من الفرص الاستثمارية، أملاً أن يكون القطاع الخاص رافداً جيداً للطاقة الكهربائية وقادراً على تلبية جزء من متطلبات وزارة الكهرباء

شركة “ماج المادن” خلال المؤتمر الأول للاستثمار في قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة: سورية مقبلة على مشاريع طاقة بشكل موسّع

الياسمين نيوز

أكد الدكتور “هاني أبوعويضة” عضو مجلس إدارة شركة “ماج المادن” للطاقة البديلة الراعي الماسي للمؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء أن أهمية المشاركة هي التواجد بين أطراف القرار مثل وزارة الكهرباء والزبائن والمورد، حيث أن جميعهم متواجدين على طاولة واحدة وهو أمر مهم جداً ويمكن أن ينتهي بنتائج جيدة ترضي جميع الأطراف.

وأضاف “أبو عويضة” في تصريح لـ “شام تايمز” أن شركة “ماج المادن” استطاعت ترخيص شركة سورية للطاقة المتجددة، وهي مسؤولة عن جلب المحطات والخبرات الصينية، بالإضافة إلى تأمين وصول هذه الطاقة إلى المعامل بأقل تكلفة ممكنة وبالتعاون مع وزارة الكهرباء.

بدورها، أوضحت مديرة العلاقات العامة في شركة “ماج المادن”، “سحر قنبر” أن في سورية بيئة مهيئة للبدء بمشاريع الطاقة البديلة، ومقبلة على مشاريع الطاقة البديلة بشكل موسّع، وسنتعاون مع وزارة الكهرباء لتعود سورية كما كانت سابقاً في هذا المجال”، آملةً أن يحقق المؤتمر التطلعات المرجوة في مجال الطاقة البديلة والمتجددة علها تكون بوابة عبور لمرحلة جديدة في سورية على مستوى الطاقة والطاقة البديلة

 

عرنوس” خلال المؤتمر الأول لاستثمار في الطاقة المتجددة والكهرباء: تم الانتهاء من إجراءات الخط الائتماني الإيراني الجديد

الياسمين نيوز

كشف رئيس مجلس الوزراء “حسين عرنوس” أنه تم الانتهاء من إجراءات الخط الائتماني الإيراني الجديد، مؤكداً أنه ستبدأ شحنات النفط بالقدوم إلى سورية “قريباً جداً”، وفقاً لصحيفة “الوطن”.

وجاء تصريح “عرنوس” خلال اليوم الأول من فعاليات المؤتمر الأول لاستثمار في الطاقة المتجددة والكهرباء الذي انطلق اليوم الأحد في فندق “مدينة الياسمين” بدمشق.

وانطلقت فعاليات المؤتمر الأول للاستثمار في قطاع الكهرباء والطاقات المتجددة بحضور رئيس مجلس الوزراء المهندس “حسين عرنوس” وعدد من الوزراء والسفراء والمحافظين ووفود عربية وأجنبية.

يشار إلى أن المؤتمر الأول للاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء يقام تحت رعاية وزير الكهرباء المهندس “غسان الزامل” بهدف توسيع دائرة الاستثمار في مجال الطاقات المتجددة والكهرباء، حيث تُقيمه وزارة الكهرباء ومؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات يومي 15 و16 من أيار الجاري، في فندق “مدينة الياسمين” بدمشق.

ويهدف المؤتمر الذي يقام تحت شعار “الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء محرك التنمية المستدامة في سورية” إلى عرض الفرص الاستثمارية في الطاقات المتجددة ومحفزات الاستثمار الحكومية، والبحث عن فرص لتمويل مشاريع الطاقات المتجددة وعرض ومناقشة تحديات الاستثمار في الطاقات المتجددة والكهرباء والحوافز التي يمكن تقديمها لتطوير الاستثمار، إضافة لتشجيع دخول الاستثمار الخاص والمشترك في قطاع توليد وتوزيع الكهرباء وإيجاد صيغ مبتكرة لتطوير العمل في قطاع الكهرباء وفتح باب الحوار لمناقشة تجارب الدول لتطوير إدارة القطاع وسوق الكهرباء.

وتأسست مؤسسة “ماسة” للمعارض والمؤتمرات عام 2017 وتعنى بتنظيم المعارض والمؤتمرات وتهتم بشكل كبير بالإضاءة على النواحي الاقتصادية والاستثمارية وتوطيد الصلات ما بين رجال الأعمال والمستثمرين وقطاع الأعمال، وتعنى بتطبيق ما يرد في المؤتمرات التي تنظمها وتتابع تطبيقها على أرض الواقع بما يضمن استمرار تنمية الاقتصاد وتفعيل التبادل التجاري ما بين سورية وشركائها التجاريين وتذليل كل الصعوبات التي تطرأ على القوانين ومراجعتها مع المعنيين عبر إطلاق ملتقيات ومنتديات ومؤتمرات اقتصادية تهم المجتمع السوري بشكل عام وقطاع الأعمال السوري بشكل خاص

المهندس عرنوس خلال ترؤسه المجلس الأعلى للاستثمار: توزع المشروعات الاستثمارية بما يحقق التنمية المستدامة والمتوازنة

الياسمين نيوز

أجرى المجلس الأعلى للاستثمار خلال اجتماعه اليوم برئاسة المهندس حسين عرنوس رئيس مجلس الوزراء تتبعاً لإجازات الاستثمار الممنوحة والسير الإجرائي لطلبات المستثمرين الراغبين الحصول على إجازة استثمار وفق أحكام قانون الاستثمار رقم 18 لعام 2021، كذلك المشروعات التي بدأت التنفيذ والاستفادة من مزايا وحوافز القانون واستكملت توريد تجهيزات ومستلزمات العمل.

وبلغ إجمالي عدد المشروعات الممنوحة إجازة الاستثمار وفق قانون الاستثمار الجديد 25 مشروعاً بكلفة تقديرية 1.252 تريليون ليرة سورية وتوفر نحو 2048    فرصة عمل موزعة في محافظات ريف دمشق وحماة واللاذقية وحمص وحلب والسويداء، وتشمل مجالات الصناعات الغذائية والكيميائية والدوائية والنسيجية والاستخراجية والطاقات المتجددة والمختبرات.

وأكد المهندس عرنوس أهمية توزع المشروعات الاستثمارية على كامل الجغرافيا الوطنية وتنويعها لتشمل مختلف المجالات وبما يراعي الإمكانيات المتوافرة في كل محافظة ويحقق التنمية المستدامة والمتوازنة اقتصادياً واجتماعياً والتركيز على المشروعات الزراعية بشقيها النباتي والحيواني والطاقات المتجددة، وتوجيه المستثمرين لتركيز مشروعاتهم في المناطق والمدن الصناعية لتوافر البنى التحتية واللوجستية فيها، مشدداً على متابعة تنفيذ المشروعات وفق البرامج الزمنية المحددة.

واستعرض المجلس الأعلى للاستثمار عدداً من المشروعات الصناعية والزراعية المستوفية لكافة الموافقات والاشتراطات المطلوبة ليتم التنسيق فيها مع لجان الموقع المكاني للكشف وإعطاء الموافقات، وتشمل صناعة الأعلاف والأجبان وغيرها. كما استعرض المجلس مجموعة من المشروعات التي يتم التنسيق فيها مع وزارة الصناعة للحصول على الترخيص الصناعي وتشمل إنتاج أدوية وصناعة وسحب الأسلاك المعدنية وقضبان اللحام وصناعة الشواحن بأنواعها ووصلات الشحن.

وتركزت المداخلات على ضرورة تشجيع الاستثمار في مجال توليد الطاقة الريحية  وإيلاء الاهتمام لمشروعات التصنيع الزراعي والاستثمار في قطاع الثروة الحيوانية وتصنيع المنتجات الحيوانية والإسراع بإعداد الخارطة الاستثمارية في كل القطاعات واستخدام الطاقات المتجددة في تشغيل المشروعات، إضافة إلى ضرورة إيلاء الاهتمام والعناية المطلوبة لموضوع الحيز الجغرافي المناسب لتوطين المشروعات الاستثمارية والحرص على أن تكون الأولوية لتوطين المشروعات الصناعية على وجه الخصوص في المدن والمناطق الصناعية

وزارة #الاقتصاد تطلق #برنامج_دعم_الإنتاج_الصناعي الموّجه للتصدير لعام 2022.. دعم بنسبة /10/% بالليرات السورية من قيمة الصادرات الصناعية للمنتج المصدّر

الياسمين نيوز

أطلقت #وزارة_الاقتصاد_والتجارة_الخارجية برنامج ” #دعم_الإنتاج_الصناعي الموّجه للتصدير لعام 2022 “، والذي يهدف إلى التشجيع على الإنتاج من خلال تحفيز التصدير في ضوء ما يرتبط به من سلاسل إنتاجية وتسويقية، وذلك من خلال منح البرنامج دعم بنسبة /10/% بالليرات السورية من قيمة الصادرات الصناعية للمنتج المصدّر.

ويأتي البرنامج في إطار متابعة تنفيذ وزارة الاقتصاد والتجارة الخارجية لسياستها الرامية للتشجيع على الانتاج والتحفيز على التصدير ، بما يسهم في زيادة موارد الدولة من القطع الأجنبي، والتشجيع على الاستثمار في القطاعات الإنتاجية ذات القدرة التصديرية، وتعزيز نفاذ الصادرات السورية إلى الأسواق الخارجية.

وجاء اطلاق البرنامج في ضوء موافقة رئيس مجلس الوزراء على توصية اللجنة الاقتصادية بالموافقة على مقترح الوزارة بخصوص إطلاق البرنامج، وتأتي اهمية البرنامج انطلاقاً من دوره في تخفيف تكاليف العملية الإنتاجية، و تشجيع الصناعي السوري على تصدير منتجاته بنفسه، وتخفيف حلقات الوساطة في العملية التصديرية، وتأمين القطع اللازم لتغطية قيمة مستورداته، بما يساعده على استمراره بالعمل والإنتاج.

يشار ان فترة تنفيذ البرنامج تبدأ منذ بداية شهر حزيران القادم وتستمر لغاية نهاية كانون الأول من العام الجاري 2022، وتكلف هيئة دعم وتنمية الانتاج المحلي والصادرات بتنفيذ البرنامج بالتنسيق مع الجهات المعنية .

luxywigs
Longevity. synthetic wigs and toppers do not last as long as luxywigs virgin remy human hair wigs. they typically last about 4 - 6 months with daily wear.
Visit Us On FacebookVisit Us On Youtube